وطني

الخارجية الجزائرية تدين “بشدّة الاعتداءات الإرهابية الدنيئة” غرب النيجر

أدانت الجزائر “بشدة الاعتداءات الإرهابية الدنيئة” التي استهدفت عدة مقاطعات في غرب النيجر والتي خلفت عديد الضحايا من بين السكان المدنيين.

وقال الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي شريف، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، اليوم الأربعاء، إنّ “الجزائر تدين بشدة الاعتداءات الإرهابية التي استهدفت يوم السبت 9 ماي 2020 العديد من المقاطعات في بلدية “أنزورو” بمنطقة “تيلابيري” غرب النيجر و التي خلفت عديد الضحايا من بين السكان المدنيين”.

وأضاف: “”نقدم تعازينا لعائلات ضحايا هذه الاعتداءات الإرهابية كما نؤكد للشعب النيجيري الشقيق وحكومته تضامننا معهم”. وقال ذات المسؤول ان “هذه الاعتداءات الإرهابية الدنيئة التي ترتكب خلال شهر رمضان المعظم، تظهر مرة أخرى الوجه البشع للإرهاب الذي ما زال يتهجم بصفة عمياء على الضحايا المدنيين، ضاربا عرض الحائط قيم ديننا الحنيف وقداسة الحياة البشرية”.

وأخيرا قال بن علي شريف “نبقى على قناعة بان عزم ووحدة الشعب النيجيري ستمكنانه من الانتصار على الإرهاب ومن تجاوز هذه المحنة”.

وأعلنت مصادر رسمية عن مقتل عشرين (20) شخصا يوم السبت الماضي خلال اعتداءات استهدفت ثلاثة قرى نيجيرية في منطقة تيلابيري غرب البلد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق