وطني

جراد من البليدة: “الدولة لن تتركَ جزائرياً واحداً بدون مُساعدة”

أكّد الوزير الأوّل، عبد العزيز جراد، أنّ الدولة الجزائرية لن تترك جزائرياً واحداً بدون مُساعدة، قائلا: “نحن متأكدون وكلنا ثقة أن آليات التضامن التي وضعتها الدولة إذا ما أضفنا لها هبة التضامن التلقائي الذي عبر عنه المواطنون في ولاية البليدة وعبر كامل التراب الوطني لن نترك جزائريا واحدا بدون مساعدة”.

وثمّن جراد، اليوم الإثنين، خلال زيارته الميدانية لمستشفى فرانس فانون بالبليدة الذي يأوي العديد من الحالات المؤكدة لمصابين بفيروس كورونا، الجهود الكبيرة التي ما فتئت تبذلها الأطقم الطبية في التكفل بالمرضى، متوفقا في هذا الإطار عند سائق سيارة الإسعاف بمستشفى بوفاريك الذي راح ضحية فيروس كورونا و هو يؤدي واجبه المهني و البروفيسور سي احمد الذي توفي صباح اليوم .

و يرافق الوزير الأول خلال هذه الزيارة كل من وزير الداخلية و الجماعات المحلية كمال بلجود و وزير الصحة و السكان و إصلاح المستشفيات عبد الرحمن بن بوزيد.

المصدر: الإذاعة الجزائرية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق