اقتصاد ومؤسساتالحدث

روسيا تحمل دول الخليج مسؤولية تراجع أسعار النفط

نقلت وكالة تاس للأنباء عن أندريه بيلوسوف النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي قوله في وقت متأخر من يوم السبت ”لم تسع روسيا قط لإيقاد شرارة انخفاض في أسعار النفط. شركاؤنا العرب هم من بادروا بذلك“.

وأضاف ”حتى شركات النفط التي كانت مهتمة سابقا على أسواقها، لم تتخذ موقفا يقضي بضرورة إنهاء اتفاق (أوبك+)“.

وأكد بيلوسوف مجددا أن بلاده اقترحت تمديد القيود القائمة لثلاثة أشهر أخرى على الأقل وربما حتى نهاية 2020. ونقلت تاس عنه قوله ”لكن شركاءنا العرب اتخذوا موقفا مغايرا“.

وفي أوائل مارس، لم تتوصل روسيا وأوبك إلى اتفاق بشأن تخفيض إنتاج النفط إذ أرادت أوبك تعميق التخفيضات في حين اقترحت موسكو تمديد القيود. وجاء الخلاف في وقت كان فيه الطلب العالمي يتراجع بسبب تأثير جائحة فيروس كورونا.

وتراجعت أسعار النفط من حوالي 50 دولارا للبرميل في السادس من مارس آذار عندما انهار الاتفاق إلى أقل من 27 دولارا يوم الجمعة، مع تأهب السعودية، أكبر منتج في أوبك، وروسيا، ثاني أكبر مصدر للخام في العالم بعد الرياض، للضخ بأقصى طاقة من أول أفريل.

المصدر: وكالة رويترز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق