وطني

بجاية تنتفض  في الجمعة 25 من الحراك لن نركع أمام مناورات السلطة

الجمعة 9 اوت ،يوم ساخن حرارة مرتفعة 37و رطوبة كبيرة لم تثني من عزيمة احرار سكان ولاية بجاية اتو من كل جهة و قرى و بلديات الولاية كما عودونا،فئات من مختلف الأعمار حطت رحالها في الولاية ،بالظبط في ساحة دار الثقافة و تبدأ المسيرة لتوجب شوارع المدينة، اصوات حناجر شبابها و شاباتها كلها تحمل رسائل قوية و انها ثورة لا بد من الانتصار و الانتهاء من كل رموز الفساد و الذهاب إلى الجمهورية الثانية اين تكرس لكل جزائر حقوقه اللتي سلبت من طرفة مافيا و عصابة منذ الاستقلال و حاولت كسر كل صوت يعارضها اغلب الشعارات كانت كالمعتاد سلمية سلمية الشعب خاوة خاوة قايد صالح مع الخونة ،قايد صالح شيات الامارات،كريم يونس مع الخونة ،لا انتخابات ، لا حوار مع بقايا العصابات ،العصيان المدني راهوا جاي راهو جاي  ، دون أن ننسى الدعوة إلى إطلاق بورقعة و الموقوفين من الشباب من الحراك خصوصا و نحن مع عيد الاضحى، ما ميزمسيرة الامس هو تواجد أرملة المطرب الملتزم معتوب الوناس نادية لوناس للتضامن مع عائلات الموقوفين و مساندتهم كما قدمت كل الدعم لهم و ذكرتهم بما حصل لألاف الشباب الاخرين من استبداد من طرف هذا النظام البائد الذي يسعى دائما للمناورة و الالتفاف على مطالب و حقوق الشعب المغتصبة، حتى المغتربين من الجزائريين اللذين يعيشون في الغربة مع عائلاتهم و ابناءهم كانوا في موعد الحراك شاركوا في المسيرة أملين الغيير للأفضل للبلاد و العباد ، كما حيوا صمود الحراك و سلمية الشعب الجزائري في مسيراته التي وصلت لستة أشهر منذ 22فيفري الماضي، دون أن ننسى النساء الفحلات في العمارات اللاواتي رمين بالمياه  و رشوا المتظاهرين لتلطيف الجو تحت اهازيج و زغاريد و هتافات للصمود و البقاء في الميدان إلى أن تشرق الشمس من جديد على هذا الوطن الحبيب، لجزائر أفضل و ديمقراطية أسمى و أوعى ، من خلال دولة عادلة و عدالة مستقلة تطبق القانون فوق الجميع، كما لم يستثني الحراكيين في بجاية قنوات اعلام العار من التنديد بها و المناداة لقطع متابعتها حسبهم لانها أكبر المتملقين للنظام و خصوصا للقايد صالح و سموهم أرخس قنوات العالم في صورة كاريكاتورية تعبرعن تدني مستوى الاعلام في الجزائر و بعدها عن المصداقية و الموضوعية و حرية التعبير ضاربين بعرض الحائط كل تضحيات سنوات خلت في الميدان الاعلامي الجزائري ، لما كانت في أوج مصداقيتها و استقلاليتها ، افتر البجاويون في شارع أول نوفمبر بمحاذاة ميناء بجاية ضاربين موعدا جديدا متجددا من الحراك الجمعة المقبلة، لمواصلة بناء شرية و سيادة الشعب الجزائري و صموده أمام المناورات و الالتفافات التي لن تثني من عزيمة كل المواطنين لتحقيق الاهداف المسطرة التي ما فتأتت تتعاظم و تقوى  بعزيمة شعب أمن و يؤمن دائما بقدرته على دحر نظام فاشل و منتهي الصلاحية.

عجو الجيدة ايناس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق