سياسة

تزكية سليمان شنين رئيسا جديدا للمجلس الشعبي الوطني

زكى نواب المجلس الشعبي الوطني، اليوم الأربعاء 10 جويلية 2019، مرشح الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء سليمان شنين ليتولى رئاسة المجلس الشعبي الوطني وذلك عن طريق التصويت برفع الأيدي في جلسة علنية أشرف على تسيير أشغالها علنية أكبر النواب سنا، بونفلة حسان ، وبمساعدة السيدين أيوب شرايطية وحبيبي توهامي باعتبارهما الأصغر سنا.
وجاء انتخاب السيد سليمان شنين لتولي هذا المنصب بعدما قررت المجموعات البرلمانية التي شاركت في العملية الانتخابية سحب مرشحيها 6 وتزكيته بالإجماع ، مثلما ورد في كلمات رؤساء الكتل حزب جبهة التحرير الوطني ، التجمع الوطني الديمقراطي ، كتلة الاحرار ، تجمع أمل الجزائر ، الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء ، جبهة المستقبل ، الحركة الشعبية الجزائرية ، ونواب حزب العمال ،وباسم نواب دون إنتماء فيما قاطعت كتلة حركة مجتمع السلم و كتلة جبهة القوى الاشتراكية ونواب حزب التجمع من أجل الديمقراطية والثقافة الجلسة .
يذكر أن نواب المجلس الشعبي الوطني كانوا قد صوتوا، قبل انتخاب الرئيس الجديد، على تقرير لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات المتضمن إثبات شغور منصب رئيس المجلس الشعبي الوطني إثر استقالة السيد معاذ بوشارب الذي شغل هذا المنصب منذ شهر أكتوبر من العام المنصرم.

ليعلن بعدها سليمان شنين اختتام الدورة البرلمانية العادية 2018-2019، بصفته رئيسا للمجلس الشعبي الوطني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق