ثقافات

المعماري الفلسطيني وائل المصري يحاضر في الجزائر عن إشكاليات العمارة والعمران في العالم العربي

ضمن فعاليات الملتقى الذي تنظمه مؤسسة المدينة للدراسات والتنمية بالتعاون مع الهيئة الوطنية الجزائرية للمهندسين المعماريين، بعنوان “العمارة الإقليمية بين الاستيحاء والاستنساخ”، يومي ١٥ و١٦ حزيران ٢٠١٩، قام المعمار وائل المصري بتقديم محاضرتين عن فلسفته وتجاربه المعمارية وسط اهتمام من المنظمين والحضور، حيث شارك عددا من المتحدثين الآخرين من الأردن ومصر والجزائر. وتأتي هذه الفعالية احتفاء بأول مهندس معماري جزائري، الراحل عبد الرحمن بوشامة (1910-1985).

وقد استعرض المصري في قراءة سريعة أهم التوجهات والإشكاليات التي برزت مؤخرا على الساحة المعمارية والعمرانية في العالم العربي، وتحدث عن المتغيرات الثقافية والاجتماعية في عصر ما بعد العولمة ومدى تأثيرها في صياغة هوية معمارية مركبة متغيرة ومهجنة، وتطرق إلى الحديث عن المدن العربية العريقة خاصة في المشرق العربي، التي تعرضت ولا زالت تتعرض للتهديد من الإهمال والتدهور الاقتصادي، والمشاكل السكانية والبيئية المتفاقمة، ومن الحروب التي دمرت عددا من هذه المدن في العراق وسوريا واليمن وفلسطين. وقد أكد المعمار وائل المصري على أهمية تضافر الجهود المحلية والدولية لإعادة إعمار هذه المدن، وبين مبررات التدخل لإعادة الاعتبار للكنوز الإنسانية التي تحتويها المدن التراثية، وأكد على القيم التى تمثلها وجدواها اليوم في مجالات التخطيط العمراني والتصميم المعماري والبيئي، والدروس التي يمكن الاستفادة منها في الجهود الرامية لتحقيق استدامة بيئية واقتصادية وثقافية تعيد التوازن للبيئة المبنية وتعالج وتحفف من حالة الاغتراب التي تعيشها مدننا المعاصرة. وللمصري تجارب وتطبيقات عملية قام بتطويرها وإنجازها على مدى الأربعين سنة الماضية في دول الخليج العربي والأردن ومصر ولبنان وبريطانيا وأمريكا، استعرض بعضها خلال عرضه في اليومين الماضيين أمام جمهور من المعماريين المختصين وطلاب العمارة، من الجزائر وخارجها. وكان اللافت حضور مشاركين من معظم الولايات الجزائرية ومن مدن تبعد مئات الكيلومترات، مما يحسب للمنظمين لهذا الحدث الإقليمي المهم ويدل على مستوى الاهتمام الكبير والجهد المبذول لإخراجه بهذه الصورة المشرفة، بهدف فتح قنوات التواصل بين المعماريين العرب، ورفع مستوى الوعي بأهمية تصميم عمارة ذات مرجعيّة ثقافيّة نابعة من هوية المكان في الإطار المعاصر.

المعمار وائل المصري يعد اليوم واحدا من أهم المعماريين في الساحة العربية، وحائز على العديد من الجوائز المعمارية العالمية والإقليمية والمحلية، وهو مؤسس لمكتب “وائل المصري مخططون ومعماريون” في عمان في 2009، ويشغل حاليا منصب رئيس جمعية المعماريين الاردنيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق