دولي

المؤتمر العالمي الأمازيغي يدين بشدة إعتقالات “الراية” بالجزائر

في بيان له, أدان الموتمر العلمي للأمازيغية بشدة ما وقع مؤخرا بالجزائر وبالخصوص في الجمعة الثامنة عشر من إعتقالات للمواطنين الذي رفعوا راية الأمازيغ.

وأعتبر الموتمر العالمي أن هذه الراية لا تشكل خطورة عن وحدة التراب الجزائري بل ترمز للإنتماء الهوياتي والثقافي مستغربا حجم التحامل على حاميليها.

كما تحدث البيان عن الدور السلبي الذي لعبه القضاة في الجزائر بعد وضعهم في السجن معتقلي الجمعة الثامن عشر بتطبيقهم لما أعتبره المؤتمر أنه تنفيذ لأوامر قيادة الأركان الذي سيقوم هذا الأخير بمتابعة قائده أحمد قايد صالح في العدالة الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق