وطني

في سابقة عالمية ، الألتراس أندية يتحدون

المتابعون لكرة القدم يعرفون أن الالتراس يستميتون في التعصب لانديتهم ضد أندية الفرق الأخرى ، صنع التراس الأندية الجزائرية الاستثناء في رص صفوفهم و نسيان الانتماء لفرقهم في التشجيع ليلبوا نداء الوطن و ينصبوا أنفسهم كمايستروا اوركيسترا الحراك ، بحيث جعلوا من ورشة بناء فندق “القلعة الكبيرة” المدرج الذي وحد اهازيج الأنصار بأدائهم لأهازيج سياسة تعودنا على سماعها في المدرجات ، لتكون الجوق الموحد لحناجر المتظاهرين في ساحات الوطن عامة ، و ساحة البريد المركزي في الجزائر العاصمة خاصة .
كما رسم التراس”القلعة الكبيرة” لوحة فنية عالمية ، حيث اجتمعت رايات أندية على جدارية ورشة الفندق الواقع أمام مترو البريد المركزي ، لتوصل رسالة قوية للوحدة الوطنية و الوعي السياسي للشباب الجزائري منذ انطلاق حراك 22 فيفري .


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق