وطني

سفير الجزائر بقطر يثير غضب الجالية بسبب الانتخابات

وجد السفير الجزائري بقطر ومساعديه في موقف محرج جدا ،بعد انتقاله الى مدينة الخور شمال قطر بغية مقابلة الجالية الجزائرية هناك ،حيث وزيادة على مقاطعة اغلبية الجالية للقاء ،لم يتجاوز عدد الحضور عشرة اشخاص حيث تقدر الجالية بالجزائرية بالخور بحوالي 4 الاف شخص ،حيث ابدى الذين حضروا امتعاضا من ايهامهم بان اللقاء لمعالجة انشغالاتهم ،ولكن سرعان ما تبين انه سبب اللقاء هو توزيع بطاقات الانتخاب ، وما زاد الطين بلة امتناع السفير عن الاستجابة للانشغالات المتكررة لفئة تعتبر صفوة الجالية الجزائرية بقطر وبالخليج واغلبهم من خبراء النفط والغاز ،حيث جددوا انشغالهم بإلغاء تقديم الخدمات القنصلية يوم السبت ،يذكر ان هذا الامتياز حصلت عليه الجالية في عهد السفير السابق عبد الفتاح زياني ،جدير بالذكر ان العلاقة بين السفير والجالية تعتبر جافة وشبه منعدمة نظرا لغياب السفير عن كل انشغالات الجالية ورفضه العديد من طلبات التدخل في مشاكل حقيقية تعاني منها الجالية بما فيها حالات الوفاة والمشاكل القضائية المتعلقة ببيع التأشيرات ،و أهم مشكلة تعاني منها الجالية حاليا عدم اعتماد شهادات المهندسين الجزائريين والمهددين بفقدان مناصب عملهم ،وهو ما كان محل اجتماع بين الجالية والسفير الذي يتحجج كل مرة بن الوزارات ذات الشأن لا ترد على مراسلاته ؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق