آراء وتحاليل

أمازغيتنا …كيف نراهنا ؟

2969 سنة من الوجود أو اكثر.. سنين هائلة نحاول مرارا حل شفراتها فهل نجحنا؟

2969 سنة من الوجود أو اكثر.. سنين هائلة نحاول مرارا حل شفراتها فهل نجحنا؟

الأمازيغية و عقدة الجغرافيا
الأمازيغية ذلك البعد التاريخي الذي لم يعر اهتماما للحدود الجغرافية في شمال إفريقا،  إلا أن حكر الهوية الأمازيغية في الألوان القبائلية بدا جليا بعد ان طغت على أغلب التظاهرات الثقافية التي تحيي هذا العيد الوطني .
ألوان الطبيعة الخضراء شدت منظمي التظاهرات أكثر من ألوان الصحراء..صحراؤنا الأمازيغية برموزها العريقة لم تلهم مصممي لاصقات تظاهرة يناير و لا منظميها ،فخلف هذا مشاركة محتشمه لأمازيغ الجنوب في وقت تسعى فيه الجزائر لربط جسور مع فاعلين من خارح حدودها، فما مصير الجسر الثقافي الذي يربط معاصرة شمالنا بأصالة جنوبنا يا ترى؟

الأمازيغية..اللغة الرسمية !!

أبواق كثيرة ثمنت مبادرة رئيس الجمهورية المتثلة في ترسيم اللغة الأمازيغة ..قرار جاء بعد جدل كبير و مطالب لم تؤخذ بعين الإعتبار إلا في ظروف سياسية ملائمة لولادة هذه الخطوة الأولى التي لم تعرف الثانية ،بتغير أو تغيير منحى الجدل فبعدما كان النقاش يحوم حول ما جدوى تعليمها أصبحنا نتساءل عن حروف كتابها، وهنا ضاق الوطن بالأمازيغية بعد أن تراشقتها المناطق ها هي اليوم تتراشقها الألسن ..ألسن تخطها بالحرف العربي و أخرى باللاتيني ،و طفت على سطح عقدة متناسية و بدأ الجدل بين الحزب المعرب و الحزب المفرنس ،إلى أن حسم الأمر ضمنيا أول بيان وزاري صادر من وزارة الداخلية باللغة الأمازيغية و كان حروف لاتينية ،الأمازيغية اليوم في لافتات المؤسسات العمومية و في ومضات إشهارات ..لكن أين نحن من تعليمها و ما مصيرها الأكاديمي؟

أمازغيتنا …كيف نراهنا
أول ما يُلاحظ في مناسبة رأس السنة الأمازيغية معارض و تظاهرات تعبر و تعرف الثقافة الأمازيغية ،لكن كيف تعرف بها؟؟
ألبسة و بدلات قبائلة، أواني منزلية تعود لزمن بعيد و أحيانا مبتكرة تحمل رموزا أمازيغية ، رقص فلكلوري ظاهرة تعود كل سنة تدعو للتساؤل إذا ما تلخص الثقافة الأمازيغية في الحلي و الأواني الطينية؟ هل الجزء يعبر عن الكل؟

ندى -الأندلس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق