ثقافاتوطني

الصربي الباحث في المخطوطات فيكتور لازاريتش..الجزائريون احبائنا

أوضح مدير مكتبة ومتحف “لازيتش”، فيكتور لازيتش، في ذكرى إحياء وفاة مصور اليوغسلافي صديق الثورة الجزائرية، لابيدوفيتش، بالسفارة الجزائرية بصربيا، أن الجزائريون يعرفون كيف يصلون للقلوب،

معربا عن استعداده لبذل مجهودات أكبر من أجل الصداقة الصربية ـ الجزائرية.

وأثنى فيكتور لازيتش، على السفير الجزائري بصريبا، عبد الحميد شبشوب حينما تحدث طويلاً عن ” أدليجات “وعن عمله، و كذا عن مؤسسته التي عمل عليها أجداده من قبل

مضيفا :”وقد فاجأني كثيرا ذلك لان الجزائريين حقا يعرفون كيف يصلون لقلوب من يحب بلدهم”.

وعن إستعداده للعمل أكثر في هذا الإطار المشترك،

قال :” لقد أشعرتني كلمات السفير بالسعادة وجعلتني أشعر بأنني مضطر لبذل المزيد من الجهد الآن لبلداننا”.

و كمزيد من التفاصيل عن المجموعة الجزائرية في مكتبة لازيتش التي عمرها اكثر من 250 سنة قال، فيكتور انه تم تشكيل المجموعة ، من أموال مكتبة اللازيتش

وتخطط رابطة Adligat مع السفارة الجزائرية وجمعية الصداقة الجزائرية لفهرسة المجموعة ، وكذلك لتنظيم عرضها للجمهور ورقمنة أهم المواد في المستقبل القريب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق