وطني

جثمان حراقة الرايس حميدو يوارى الثرى

عادت أمس جثامين حراقة “الرايس حميدو” الذين ماتوا غرقا بسواحل كالياري الإيطالية، في جو مليئ بالحزن حيث كان في استقبال الجثتين عائلتيهما بمطار الجزائر الدولي لينقلا لمصلحة حفظ الجثث بمستشفى مصطفى باشا قبل أن تقام عليهم صلاة الجنازة .

ليتم دفن الجثنين في نفس اليوم الأولى بمقبرة الرايس حميدو و الثانية بمقبرة عين البنيان ..

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق