وطني

أنيس رحماني يودع شكوى ضد مسؤولي جهاز المخابرات

في تغريدة لمدير مجمع النهار  أنيس رحماني قال أنه أودع شكوى ضد مسؤولي جهاز المخابرات, جاء هذا بعد محاولة إختطاف الصحفي ورئيس تحرير موقع ألجي 24  اسماعيل جربال بعدما كتب مقال تحليلي يوم البارحة تساءل فيه عن دور المخابرات ورئيسها في تسيير أزمة البرلمان ثم   قدم مقارنة بين الجنيرالين محمد مدين المدعو التوفيق رئيس المخابرات السابق الذي أعتبره الرجل القوي آنذاك  والجنيرال بشير  طرطاق رئيس المخابرات الحالي.

كما صنع الحدث اليوم تسجيل مكالمة هاتفية وقعت بين العقيد إسماعيل مدير دائرة الشؤون السياسية والإعلام ومدير مجمع النهار تم بثها على القناة نفسها أظهرت ترجي العقيد السيد أنيس رحماني إزالت المقال الذي نشر على الموقع الإلكتروني ألجي 24 والتابع لمجمع النهار وإرسال الصحفي لإستجوابه من طرف الإستخبارات الشيء الذي رفضة أنيس رحماني جملة وتفصيلا .

يحصل هذا في ظل تواصل أزمة البرلمان أين يرفض أغلبية النواب العمل مع الرئيس الحالي للمجلس السعيد بوحجة ويواصلون الضغط عليه للإستقالة.

بين برلمان مشلول وجهاز مخابرات لا يستطيع التحرر من الممارسات القديمة في قمع الحريات من جهة ووقوع ضابط من ضباطه مكلف بالإعلام في فخ تسجيل هاتفي وإنتخابات رئاسية لا يفصلنا عنها سوى ستة أشهر هل نستطيع أن نقول أن الجزائر بخير ؟

L’image contient peut-être : 1 personne, texte

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق