ثقافات

الموت يغيب الفنان الفرنسي شارل ازنافور

غيب الموت المطرب الفرنسي  شارل أزنافور عن عمر ناهز 94 عاماً في بمنزله .

 ولد شارل أزنافور عام 1924 بباريس لأسرة أرمنية تهتم بالفن والغناء، ما شجعه على الغناء قبل أن يبلغ عامه العاشر فقد كان يؤدي، أدوارا مسرحية غنائية، لكن مسيرته الفنية بدأت فعلياً عام 1946 حينما التقى الملحّن والمغني الشهير بيار روش وبعد أن منحته المغنية الأسطورة إيديت بياف دعمها.

وغنّى أزنافور خلال مسيرته الفنية حوالي 1200 أغنية باللغات الفرنسية والإنجليزية والروسية والأرمنية والإيطالية والإسبانية والألمانية، وكتب عدداً كبيراً منها ما جعله في عداد أكثر المطربين الفرنسيين شهرةً في العالم، بل ويعتبره مؤرخون فنيون، يعدّ آخر أعمدة الأغنية الفرنسية التقليدية.

ولم ينس أزنافور خلال مسيرته أصوله الأرمنية، فقد مثّل أرمينيا في محافل دولية عدة محافل دولية بداية من العام 1995 قبل أن يحصل على الجنسية الأرمنية رسمياً عام 2008.

وحظي أزنافور بشهرةٍ عالمية لا مثيل لها هو الذي حصل على عدّة جوائز عالمية وقد اعتبرته قناة سي.إن.إن الأمريكية ومجلة “تايم” أنه “الفنان الذي غنّى أكبر عدد من الأغنيات المنوعة في القرن العشرين”.

ووصل عدد مبيعات أسطوانات المغني أزنافور إلى 100 مليون أسطوانة خلال مسيرته، التي امتدت عقودا طويلة، أحيا خلالها آلاف الحفلات في أكثر من 94 بلداً حول العالم.

هذا وقد كان من المتوقع أن يبدأ أزنافور جولةً غنائية في اليابان الشهر المقبل إلا أن كسراً في يده منعه من القيام بجولته.

وتزوج أزنافور ثلاث مرات خلال حياته وأنجب ستة أبناء منهم ثلاثة من زوجته الأخيرة التي تزوجها قبل 50 عاماً.

وكان أسطورة الأغنية الفرنسي شارل أزنافور عبر في بيروت من قبل عن أمنيته الغناء مع فيروز في ديو مشترك باللغة العربية، وذلك أثناء إحياء سهرة فنية ضمن مهرجانات مدينة فقرا كفر ذبيان الصيفية الواقعة في كسروان بجبل لبنان.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق