الأرشيفوطني

جمعية “ناس الخير”.. عمل خيري ضخم خلال الشهر الفضيل..

أطلقت مؤسسة ناس الخير في إطار برنامجها الإنساني رحمة، المشروع الوطني الخيري “رانا هنا” لشهر رمضان في طبعته السابعة، والذي يشمل العديد من العمليات الخيرية لفائدة الفئات المعوزة وذات الدخل المحدود في المجتمع الجزائري.

وأوضحت مؤسسة ناس الخير، في بيان لها، أن المشروع يهدف لتقديم المساعدة ودعم المفئات المستهدفة من المجتمع في رمضان استجابة لعدة نداءات، مشيرة أن هذا المسعى هو تضامني بين المجتمع المدني ، المتعاملين الاقتصاديين مع مؤسسات الدولة.
ويشمل المروع عمليات عدة منها، “خير ربي”، التي تُنعى بتوزيع قفة رمضان من مختلف المواد الغذائية الأساسية للعائلات المحتاجة و التي تم تحديد هدف 5000 قفة في الجزائر العاصمة من خلال تبرعات المحسنين ، المتعاملين و من مختلف نقاط جمع المواد من المساحات الكبرى بالعاصمة. إذ ستشمل القفة عديد البلديات و تمس الأحياء المستهدفة بعدما تم إعداد القوائم ميدانيا بمساعدة أئمة المساجد بكل بلدية و نفس الكمية والعملية ستقام من خلال ممثلي المؤسسة في الشرق من ولاية عنابة، الغرب الجزائري من ولاية وهران و الجنوب الجزائري من ولاية بسكرة لتمس العملية إن شاء الله أكبر حصص قدر الإمكان و تنطلق تباعا مع عمليات جمع المواد الغذائية و اعداد قفف خير ربي .
في حين تشمل العملية الثانية “أجي نفطر”، مطاعم لإفطار الصائمين، الفقراء، المعوزين والمشردين، في خيمة بطلاقة استيعاب اكثر من 1000 شخص بـ “كيتاني باب الواد”،

أما عن العملية الثالثة “ليلة مبركة”، فتُعنى بختان الأطفال والتكفل بكل مستلزمات ذلك من ملابس وتغطية صحية وكذا تنظيم إفطار للعائلات ، حيث سيتم التكفل بهم من التحاليل الطبية ، الختان بمستشفى بئر طرارية الجزائر في أفواج و تقديم الألبسة التقليدية و إفطار للعائلات مع حفل في سهرة تقليدية عاصمية أصيلة و هذا بالمدرسة العليا للفندقة و الإطعام الجزائر ESHRA بعين البنيان و هذا على شرف العائلات و كل الشركاء ونفس العملية تشمل 50 طفل لمختلف ممثلي المؤسسة في نواحي التراب الوطني.
لتتمثل العملية الرابعة و الاخيرة في جمع و توزيع مختلف ألبسة العيد على الأطفال الأيتام و أطفال العائلات ذات الدخل الضعيف و تنطلق في أخر أسبوع من شهر رمضان المعظم والعملية تشمل كذلك ممثلي المؤسسة في الشرق من ولاية عنابة، الغرب الجزائري من ولاية وهران و الجنوب الجزائري من ولاية بسكرة لتمس العملية أكبر حصص قدر الإمكان.
الجدير بالذكر أن مؤسسة نـاس الـخـيـر و في إطار برنامجها الإنساني ” رحمة ” تنظم الطبعة الثامنة على التوالي للمشروع الخيري” رانا هنا ” لشهر رمضان الفضيل 2018 و الذي يشمل عديد العمليات الخيرية لفائدة الفئات الضعيفة و ذات الدخل المحدود.
هذا المشروع يهدف في مجمله لتقديم المساعدة و بالأخص الدعم للفئات المستهدفة خلال شهر رمضان الكريم من خلال العمل الميداني و استجابة لعديد النداءات و الطلبات الموجهة على مدار السنة إذ يعد مثال للتضامن بين المواطنين ،المتعاملين الاقتصاديين و مؤسسات الدولة من أجل مساعدة المواطنين ، حيث يسهر على إنجاحه أزيد من 200 عنصر شاب.

هالة إيمان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق