الأرشيفثقافات

قنوات تُحوّل بيوت الجزائريين إلى “كباريهات” في رمضان!

تبثّ أغلب القنوات الخاصة في الجزائر، برامج “كاميرا خفيّة”، لا تليق بالمشاهد الجزائري والعائلات الجزائرية المحافظة بطبعها.

واتّفقت أغلب هذه القنوات على نصب فخّ الكاميرا الخفية، لمغنيين أسماؤهم لصيقة بالملاهي الليلة أو ما يُعرف بالكاباريهات.

والقاسم المُشترك في هذه البرامج الكلام البذيء، العنف، وتصرّفات غريبة على المجتمع الجزائري.

واختارت هذه القنوات، أن تبثّ هذه المقالب “الساخطة”، في وقت تكون فيه العائلات الجزائرية مُجتمعة على طاولة الإفطار، لتمسّ شريحة أكبر من المشاهدين.

وأثارت هذه البرامج سخط العائلات الجزائرية، وغضبها، كما أثارت استفزازها، وجعلتها تخنّ إلى زمن قناة “اليتيمة” وبرامج “بلا حدود”، “ثلاثي الأمجاد”، وغيرها.

ووضعت هذه البرامج مرّة أخرى علامة استفهام كبيرة، حول دور سلطة ضبط السمعي البصري، في تطهير القنوات من هذه الحصص “المتدنية”.

هالة إيمان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق