الأرشيفوطني

فلاح يقتل ابن شقيقه..يحرق جثته ويشوهها  ببودواو

 أصدر وكيل جمهورية محكمة بودواو  أمر بإيداع فلاح في 57 من العمر ،  رهن الحبس  المؤقت لتورطه في قضية قتل وتشويه وحرق جثة ابن شقيقه صاحب 23 سنة .

 

حسب مصادرنا ،الجريمة ارتكبها الجاني في حق الضحية بسبب خلاف مالي وقع بين العائلتين .وخلفياتها تعود الى بحر الأسبوع المنصرم لما وردت معلومات لمصالح الأمن من طرف فلاح ينحدر من إحدى قرى مدينة بودواو مفادها أنه لما كان بصدد الرجوع لمنزله من  الحقل لفت انتباهه نباح كلبه الذي كان يرافق قطيع الأغنام باتجاه الأحراش المتواجدة على حافة الطريق  ليتفاجئ بوجود جثة شاب مرمية مماجعله يتصل بمصالح الامن التي  حضرت وعثرت على جثة  مشوهة  في مناطق مختلفة من الجسم أين تبين بعدها  بأنها تعرضت للتعذيب بواسطة أداة حادة،  إلى جانب حروق في الجهة اليمنى من الجسم   ليتم بعدها تحويلها على مصلحة حفظ الجثث للتعرف على هوية الشاب.

و بعدها انطلقت تحريات  مكثفة شملت استجواب أفراد العائلة مما تبين وجود خلاف بين عائلة الضحية و والده ضد عمه بسبب  تحديد معالم حدود  أراضي فلاحية  ورثوها عن أجدادهم وأن خلافهم وصل الى المحاكم و استمرت لغاية ارتكاب جريمة القتل، حيث أراد المتهم الانتقام من ابن شقيقه الذي كان قد توجه  لمنزل عمه قبل يوم من الحادثة محاولا الاعتداء عليه ضربا  ، و استمر في استفزازه لغاية اليوم الموالي  أين لاحقه لبستانه و قام بشتمه، الأمر الذي جعل العم يغضب ويوجه له ضربات قاتلة بواسطة منجل،   ثم قام  بوضعه في كيس كبير خاص ببذور البطاطا و سحبه نحو الأحراش محاولا التخلص من الجثة بإضرام النار فيها لكنه سمع حركة بعض سكان القرية مما جعله يلوذ بالفرار والعودة الى  بستانه التملص من الجريمة .

للإشارة تم إحالة الملف على محكمة الجنايات للنظر فيه.

آمال بوجدار

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق