الأرشيفوطني

وزير الدين يرفض حذف سورة “الإخلاص”

بعدما أثارت اقتراح حذف سورة الإخلاص من كتاب التلميذ لصاحبه جیلالي مساري، مدير مركز البحث في الأنثروبولوجیا الاجتماعیة والثقافیة في وھران”، أكد وزير الشؤون الدينیة و الأوقاف محمد عیسى أن الذي دعا لھذه الفكرة لا علاقة له بوزارة الشؤون الدينیة ولا بالمجلس الاسلامي الأعلى، فھو رئیس مركز للبحث في الأنثروبولوجیا .
وأضاف الوزير في تصريحات للصحفیین: “أنا الذي أعرفه أني أستبعد ان يكون قادرا على معرفة الأصلح لأولادنا، فمنذ التاريخ اولادنا يقرأون سورة الإخلاص، ويحفظونھا بسھولة ويفھمونھا كذلك .. فھي المبادئ الأولى التي تحفظھم ضد تعددد الآلھة أو الشرك، وضد أفكار تمییع العقیدة الإسلامیة”.
وأبرز الوزير إلى أن “الفكرة التي طرحھا المعني غیر مقبولة تماما ولا يجب أن يطمع كلیا أو يحلم أن تندمج الأسر الجزائرية في منع أبنائھا من حفظ سورة الإخلاص”.
علما أن، مدير مركز البحث في الأنثروبولوجیا الاجتماعیة والثقافیة في وھران، اقترح خلال مداخلة بالملتقى الدولي حول تدريس التربیة الإسلامیة ف ُ المؤسسات الرسمیة، الذي عقد في 23 و24 أفريل الجاري، حذف سورة الإخلاص، وتعالیم الوضوء من المناھج الدراسیة، وأرجع ذلك إلى صعوبتھا على تلامیذ في ھذا العمر الصغیر، وعدم قدرتھم على استیعاب معانیھا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق