الأرشيفوطني

نقابة سيدي السعيد تسجل الموقف عشية عيد العمال !!

 انتقدت المركزية النقابية تقاعس المؤسسات الإقتصادية في حماية العمال من الأخطار المهنية، حيث كشفت أن ممارسة طب العمل في الوسط المهني قد سجل تراجعا بالقطاع العام فيما انعدمت وسائل الأمان والحماية في القطاع الخاص.

ووقف الأمين الوطني المكلف بالعلاقات العامة بالاتحاد العام للعمال الجزائريين  أحمد قطيش في برنامج “ضيف الصباح” للقناة الإذاعية الأولى عند خطورة تقاعس المؤسسات الاقتصادية عن أداء الدور المنوط بها في حماية العمال من الأخطار المهنية وتهربها من  تطبيق قوانين الجمهورية في ظل غياب الرقابة -كما قال- مشددا على ضرورة مراجعة بعض القوانين المتعلقة بالجانب الصحي والأمني للعمال.

وعشية إحياء اليوم العالمي للعمال المصادف للفاتح ماي بولاية ورقلة التي ستحتضن الاحتفالات الرسمية تحت شعار السيادة الاقتصادية وترقية المنتوج الوطني بدى ضيف الأولى متفائلا بشأن الأشواط التي قطعتها الجزائر في مجال تثمين المنتوج الوطني واعادة الاعتبار للمؤسسة الوطنية التي أضحى بقدورها منافسة المؤسسات العالمية  على حد تعبيره من حيث النوعية و الجودة في بعض المنتجات موضحا أن الاتحاد العام للإتحاد العام للعمال الجزائريين كان قد بادر بهذه المقترحات لفرض السيادة الاقتصادية والامنية داعيا إلى تحقيق التكامل بالشراكة بين القطاعين العام والخاص مادامت قوانين الجمهورية الخاصة بالتشغيل تطبق على العمال دون تمييز

الإذاعة الجزائرية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق