الأرشيفوطني

انتقاد شديد لواقع الصحافة بالجزائر وهذه مرتبتها ..

نشرت منظمة مراسلون بلا حدود، تقريرها  السنوي حول حرية الصحافة، والذي يكشف عن تراجع الجزائر بمرتبتين في التصنيف العالمي باحتلالها المرتبة الـ 136 من مجموع 180 دولة .

هذه المرتبة التي رسمت بها المنظمة واقعا أسودا لحرية الصحافة في الجزائر، خاصة بعد تراجع  بمركز ين عن تصنيف العام الماضي، كما جاءت في المؤشر الأحمر وقبل الاخير والذي يرمز أن وضع حرية الصحافة صعب في البلد.

وحسب المنظمة فإن وضعية حرية الصحافة تراجعت في الجزائر، حيث لا يمكنها تناول العديد من المواضيع التي اعتبرتها من الطابوهات، كما تطرق التقرير لاعتقال 4 مدونين في عام 2016 ووفاة الصحفي محمد تامالت في السجن.

وتصدرت موريتانيا دول المغرب العربي في حرية لصحافة، بعدما حلت في المركز 72 عالميا، وجاءت تونس في المركز الثاني مغاربيا بعدما حلت في المرتبة 97 عالميا، متبوعة بالمغرب صاحب المركز 135، ثم الجزائر التي جاءت في المركز 136، وجاءت ليبيا في المرتبة الأخيرة مغاربيا بعدما احتلت المرتبة 162 عالميا.

وفي تقرير 2018، حافظت النرويج على رأس التصنيف للسنة الثانية على التوالي تليها السويد، وتراجعت فنلندا للمرتبة الرابعة، وفقدت بذلك المرتبة الثالثة لفائدة هولندا بسبب مسألة تهديد سرية المصادر.

وعلى الطرف الآخر من التصنيف، حافظت كوريا الشمالية على مركزها في أسفل سلم الترتيب، وجاءت إريتيريا في المرتبة 179 وتقدمت عليها تركمنستان التي حلت في المرتبة 178.

وتعتمد المنظمة على قياس مدى تعددية وسائل الإعلام واستقلاليتها وبيئة عمل الصحفيين ومستويات الرقابة الذاتية، فضلا عما يحيط بعملية إنتاج الأخبار من آليات داعمة مثل الإطار القانوني ومستوى الشفافية وجودة البنية التحتية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق