الأرشيفوطني

الإضطراب الجوي يخلّف  قتلى، طرق مقطوعة، وفيضانات

تسببت أمطارا طوفانية و زوابع ورياح قوية عرفتها  مختلف الولايات الشمالية والجنوبية ،  خلال الـ24 ساعة الأخيرة،في خسائر مادية وبشرية، توقفت عند 4 قتلى ، وانهيارات و تسربات و فيضانات.

الخسائر التي شهدتها أكثر باتنة، البليدة، المدية، تيبازة، تسمسيلت، الجلفة والعاصمة، استنفرت مصالح الحماية المدنية، هذه الأخيرة التي تدخلت لـ 2638 مرة عبر مختلف ولايات الوطن، حيث تم تلبية نداء استغاثة المواطنين بسبب  سوء الأحوال الجوية، التي تسببت في مقتل شخصين في حادث مرور في ولاية غرداية، وطفل في مستغانم و شخص أخر في جيجل، موازاة انقاض مواطنين حاصرتهم المياه.

أم عن حوادث المرور التي سجلت خلال الساعات الفارطة، فتربعت كالعادة العاصمة على قائمة الولايات الأكثر تسجيلا للحوادث، إضافة إلى  ولايات المدية ، تيبازة، و البليدة ، أين عرفت هده الولايات فيضانات وانهيارات وتسربات المياه.

وفيما يخص الطرقات، فتسببت أيضا الأمطار الطوفانية في  غلق عدد من الطرقات على مستوى ولاية البليدة و يتعلق الامر بالطريق الوطني رقم 1، الرابط بين الشفة والمدية بسبب ارتفاع منسوب المياه، وكذا الطريق الوطني الرابط بين بوفارك و الجزائر العاصمة، أيضا يشهد انسداد  بسبب ارتفاع منسوب المياه، و هو نفس حال الطريق الرابط بين بوفاريك و منطقة سيدي عايب و أيضا المنطقة البرية بوفاريك .

وكما تم تداوله سابقا فقد انهار   الجسر الرابط بين منطقتي واد العلايق و   موزاية على الطريق الوطني رقم 4.

وبالنسبة لولاية باتنة التي تضررت كثيرا من سوء الاحوال الجوية، فقد سجلت عديد  الكوارث  في شكل فياضانات و انهيارات و تسرب للمياه  للبنايات و المحلات التجارية، كما تم انقاض 8 اشخاص كانوا محاصرين بسبب ارتفاع منسوب المياه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق