الأرشيفدولي

تفاصيل الضربات الأمريكية الفرنسية البريطانية على سوريا

 كشف رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية، الجنرال جوزيف دانفورد، أن الضربة الأولى استهدفت مركزا للبحوث العلمية في دمشق (معهد البحوث العلمية في برزة)، تشارك في تطوير وإنتاج الأسلحة الكيماوية، وفقا لـ”سكاي نيوز”.

وأضاف أن الضربة الثانية استهدفت منشأة لتخزين الأسلحة الكيماوية غربي حمص، بينما كانت الضربة الثالثة لمرفق لتخزين المعدات الكيماوية وأحد مراكز القيادة الهامة.

وتابع دانفورد: “تم تدمير البنية التحتية التي ستساهم في تراجع استخدام النظام السوري للأسلحة الكيماوية وسوف تفقده قدرته على تطوير هذه الأسلحة”.

ووصف الجنرال دانفورد العملية بأنها “ضربات لمرة واحدة”، وقال إنه لم ترد تقارير عن أي خسائر في الحلفاء.

وأكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية أن المقاومة الوحيدة كانت من خلال صواريخ أرض جو من جانب النظام السوري، مشددا على عدم وجود تنسيق مع الروس.

المصدر : موقع سكاي نيوز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق