الأرشيفسياسة

ثلث أعضاء اللجنة المركزية بمعية نواب ومحافطين يوقعون نهاية ولد عباس

بلغ النصاب القانوني من عدد أعضاء اللجنة المركزية المؤيدين لسحب الثقة من الامين العام للافلان، ما يعني أن نهلية ولد عباس قد تم الاإمضاء عليها من هؤلاء الأعضاء في انتطار تأكيد ذلك خلال دورة اللجنة حين إنعقادها، فيما عزز هذا الموقف دعم نواب برلمانيين وسيناتورات وحتى محافظين من كل جهات الوطن.

وحسب مصادر “الطزيق نيوز”، فإن النصاب القانون للجنة المركزية الداعم لخيار سحب البساط من تحت أقدام ولد عباس، قد إكتمل حيث وصل العدد 163 عضو للجنة مركزية لغاية الساعة بمختلف ولايات جنوب و وسط و شرق و غرب، يدعمون ويزكون و يساندون و يؤيدون قرار سحب الثقة من جمال ولد عباس و تغيير القيادة الحالية .

وبحسب ذات المصادر فإن عدد المحافظين الذين يتبنون ذات القرار مع تغيير بعض اعضاء مكتب سياسي ايضا  فهو 49 محافظ بمختلف الولايات جنوب شرق غرب وسط، فيما نجد 52 عضو برلماني يسير في نفس الإتجاه، حيث سبق لهم أن قدنوا شكوى لرئيس الجمهورية شأنهم شأن أعضاء اللجنة المركزية الذين شكو ولد عباس لرىيس الحزب عبد العزيز بوتفليقة، نقلا عن ذات الجهة.

واخيرا، فإن عدد خصوم ولد عباس مرشح للارتفاع، ليتخطى عتبة ثلث اعضاء للجنة مركزية و ثلث اعضاء البرلمان الحالي الذين يدعمون و يزكون و يساندون قرار سحب ثقة من جمال ولد عباس و محاسبته،  في وقت وصل فيه نصاب عدد المحافظين الى الثلث بصفة رسمية و نهائية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق