الأرشيفسياسة

مقري:بإمكان حمس أن تتحالف مع الموالاة في المجالس المحلية

 قال الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم  بخصوص التحالفات في المجالس المحلية مع أحزاب من الموالاة:
“في كل الديموقراطيات العريقة في العالم تتحالف أحزاب من المعارضة مع أحزاب من الموالاة في المجالس المحلية وفق ما تفرضه نتائج الانتخابات وفق قوانين كل بلد، فإذا استطاعت أحزاب المعارضة أن تتحالف بينها لتشكل  أغلبية في المجالس المحلية فذلك هو القرار السياسي المنطقي، ولكن إذا كانت نتائج الانتخابات لا تسمح بذلك (وذلك هو الحال في الجزائر بسبب التزوير الانتخابي وعدم قدرة كل أحزاب المعارضة على مقاومة التزوير ولو نسبيا) فإن مصلحة المواطنين في البلدية أو الولاية المعنية تقتضي التحالف بين ما هو موجود. والمعيار الذي يجب أن يكون حاضرا في المفاوضات هو مصلحة البلد وسكان البلدية أو الولاية أولا ومصلحة الحركة ثانيا مع ضرورة استبعاد تشويش المصالح الشخصية على هاتين المصلحتين الشرعيين.
وكذلك بالاستعداد التام للبقاء في المعارضة المحلية وعدم المشاركة في الهيئة التنفيذية إذا كانت المفاوضات غير مجدية لتحقيق مصلحة البلد والسكان والحركة.
هذا من الناحية الفكرية والسياسية، أما بخصوص القرار النهائي هل سيكون التفاوض وطنيا أو محليا فذلك من صلاحيات المكتب التنفيذي الوطني وإذا استشرت في الموضوع بين هاذين الخيارين فسأعبر لهم عن ذلك. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق