الأرشيفوطني

الجزائر تحتل المرتبة السابعة عالميا في تصنيف الدول الأكثر أمنا

واشنطن – احتلت الجزائر المرتبة ال7 في تصنيف الدول الأكثر  أمنا في العالم لسنة 2017 الذي يعده المعهد الأمريكي لاستطلاع الرأي “غالوب”.

و بنتيجة 90 من مجموع 100 صنفت الجزائر ضمن البلدان العشرة الأولى التي يشعر  فيها السكان بالأمان, حسب مؤشر غالوب للقانون و النظام الذي يقيس الشعور  بالأمان على المستوى الشخصي و كذا الخبرات الشخصية المتعلقة بالجريمة و تطبيق  القوانين.

هذه النتيجة تسمح للجزائر أن تترصد المرتبة الأولى في تصنيف إفريقيا بإحرازها  84 نقطة من أصل 100 و احتل المغرب المرتبة ال43 في التصنيف العالمي و تونس  المرتبة ال79 لتونس في حين أن ليبيا لا تظهر في القائمة.

و تأتي سنغافورة على رأس القائمة بنتيجة 97 من أصل 100 متبوعة بأوزبكستان و  إيسلندا و توركمنستان و النرويج. كما احتلت سويسرا المرتبة السادسة بنفس  النتيجة التي حازت عليها الجزائر.

و تقدم دراسة أكبر معهد أمريكي لاستطلاع الرأي و الأكثر موثوقية نتائج أزيد  من 136.000 مقابلة أجريت سنة 2016 على مستوى 135 بلد.

و اعتمد الاستطلاع على أربع أسئلة لتقييم ثقة الأشخاص في قوات الشرطة و درجة  الأمن ليلا في أحيائهم و مدنهم .

و يوضح معهد غالوب أن هناك “علاقات وثيقة بين إجابات الأشخاص الذين تم  استجوابهم و الإجراءات الخارجية المرتبطة بالتطور الاقتصادي و الاجتماعي في  البلد”.

و يشرح المعهد الكائن مقره بواشنطن أن هذه العلاقات تطلعنا حول مدى التأثير  السلبي للنسبة العالية للجريمة على الانسجام الاجتماعي و الاداء الاقتصادي  لبلد.

هذه المؤشرات ذات أهمية خصوصا بالنسبة لمنظمة الأمم المتحدة لمواصلة مراقبة  تطور المجتمعات.

و يشير المعهد الى أن “المنظمة الأممية تسعى الى ترقية  مجتمعات عادلة و سلمية و شاملة ” في اطار أهداف التنمية المستدامة التي حددتها  .

و على العموم, فإن 6 أفراد من مجوع 10 عبر أنحاء العالم أعربوا عن ثقتهم في  الشرطة المحلية و 68 %  عن شعورهم  بالأمان خلال تجولهم ليلا بمفردهم.

غير أن التفاوتات بين المناطق ظاهرة حسب نتائج هذه الدراسة بحيث أن 13 بلدا  من أصل 14 التي صرح 15%  من سكانها أنهم تعرضوا الى اعتداء تقع في افريقيا  الواقعة جنوب الصحراء التي سجلت تنامي أكبر للاعتداءات ما بين 2015 و 2016.

و حسب مؤشر معهد غالوب, فإن أسوء نتيجة سجلت في فنزويلا ب 42 نقطة من مجموع  100 و بقى مؤشر دول أمريكا اللاتينية  في 2016 نفسه أي 64  على 100 بحيث يقل  شعور الأشخاص المستجوبين بالأمن.

 

هذا و تحصلت كل من الولايات المتحدة الأمريكية و كندا و اسيا الجنوبية و أسيا  الشرقية على نتيجة عالية عموما (84 على 100).

واج

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق