الأرشيفوطني

6000 شرطي لتأمين العاصمة خلال العيد

سخر أمن ولاية الجزائر 6000 شرطي من مختلف الرتب  لضمان الامن والسلامة المرورية وممتلكات المواطنين عبر تراب الولاية وذلك  بمناسبة الاحتفال بعيد الفطر المبارك، حسب ما أفاد به بيان لذات المصالح اليوم الجمعة.

وقد اتخذ أمن ولاية العاصمة هذه الإجراءات والتدابير الأمنية الخاصة بعيد  الفطر المبارك من خلال عمليات مراقبة  بالقرب من محيط الأسواق والمحلات  والمراكز التجارية الكبرى لما تعرفه -يضيف ذات المصدر- من توافد عدد كبير  للعائلات لاقتناء المستلزمات الخاصة بإحياء هذه المناسبة الدينية فضلا عن  تكثيف الدوريات الراكبة والراجلة على مستوى كل محطات المسافرين الخاصة  بالحافلات وسيارات الأجرة ومحطات الميترو والترامواي وذلك لضمان تنقلات وحركية  المواطنين .

كما تم وضع مخطط عمل ميداني للحد من ظاهرة حوادث المرور ومخلفتاها السلبية  حيث تم تعزيز تواجد قوات الشرطة في التقاطعات والنقاط السوداء ومضاعفة تواجدها  على مستوى نقاط المراقبة والحواجز إلى جانب تفعيل دوريات فرق الوقاية المرورية للوحدات المتنقلة للدرجات النارية والسيارات الخفيفة ضمانا للإنسيابية  المرورية عبر الطرقات خلال تنقلات المواطنين بمناسبة عيد الفطر المبارك.

 

وإلى جانب كل ذلك سخر أمن الجزائر دوريات أمنية راجلة تعمل على مستوى الشوارع والمفترقات الرئيسية للمقاطعات الإدارية اسندت لها مهمة مراقبة الأشخاص المشبوهين وإحباط كل أشكال الاعتداءات التي تمس المواطنين والممتلكات العامة والخاصة في الوسط الحضري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق