اقتصاد ومؤسساتالأرشيفوطني

حجز أكثر من 3,6 طن من اللحوم والمشروبات والمواد الغذائية بالعاصمة خلال الأيام الأولى لرمضان

حجزت مصالح مديرية التجارة لولاية الجزائر خلال  العشر ايام الاولى من شهر رمضان( 27 مايو-5 يونيو) بحجز ازيد من 3,6 طن من  اللحوم و المواد الغذائية و المشروبات التي كانت تسوق بالعاصمة دون احترام  المعايير المطلوبة، حسبما كشف عنه يوم الثلاثاء مصدر من المديرية.

واوضح  دهار العياشي ممثل عن المديرية لواج ان اعوان الرقابة و قمع الغش  لمديرية التجارة قاموا خلال العشر ايام الاولى من شهر رمضان بحجز 3,611 طن من  اللحوم الحمراء و البيضاء و مختلف المواد الغذائية و المشروبات التي كانت تسوق  بالجزائر العاصمة دون احترام المعايير المطلوبة او لفسادها و لاسباب اخرى تخص  تجاوزات مخالفة الاسعار المقننة و انعدام الوسم و الغش في هوية المنتج.

و بلغت القيمة المالية لتلك المحجوزات 1.7 مليون دج , فيما سجل تغيير 18  تاجرا لنشاطاتهم خلال نفس الفترة . و بلغ عدد التدخلات التي قام بها اعوان  التجارة 4964 تدخل نجم عنه تحرير 1342 مخالفة اسفرت عن اقتراح غلق 42 محلا و  التوقيف الفوري لنشاط 11 محلا اخر , يضيف السيد دهار.

و تم تحرير 574 محضرا من بين اجمالي المخالفات المسجلة في اطار  قمع الغش و  مراقبة النوعية، حيث مست عمليات المراقبة 2189 تاجر تجزئة اضافة الى 138  متعاملا اقتصاديا في مجال الاستيراد و البيع بالجملة و 13 وحدة انتاجية مختلفة  . و تصدرت المخالفات المتعلقة بالنظافة و النظافة الصحية قائمة المخالفات  المسجلة ب101 مخالفة متبوعة  ب84 حالة تخص بيع مواد غذائية غير صالحة  للاستهلاك و  بيع منتوجات غير مطابقة ب 50 مخالفة و انعدام الوسم بالنسبة ل 18  حالة.

و اضاف المصدر ان عدد التدخلات التي تم رفعها بالنسبة للممارسات التجارية  بلغت 2775 تدخل رفع على اثره 768 مخالفة حرر بخصوصها محاضر سترفع للقضاء للفصل  فيها . و سمحت عملية مراقبة الممارسات التجارية بالعاصمة خلال الفترة المشار  اليها بحجز سلع غير مفوترة بقيمة مالية قاربت 7 ملايين دج .

و من بين المخالفات التي تم رصدها في هذا الاطار عدم القيد في السجل التجاري  ب 28 مخالفة و عدم الاعلام بالأسعار ب 466 مخالفة و ممارسة التجارة بطريقة غير  شرعية ب 33 مخالفة اضافة الى مخالفات  عدم تعديل بيانات السجل التجاري و  معارضة مهام اعوان الرقابة اثناء اداء مهامهم.

و وضعت المديرية الولائية للتجارة بمناسبة حلول شهر رمضان جهازا يضم  750 عون  لمراقبة نشاط الأسواق 750 عون لتفتيش ومراقبة أسواق العاصة عبر مختلف  بلدياتها  مشيرا إلى أنه قد تم تكييف مواقيت العمل مع ساعات الذروة في النشاط  التجاري التي تعرف التوافد الكبير على الأسواق.

و تحتضن العاصمة بمناسبة الشهر الفضيل 5 اسواق تضامنية  موزعة عبر  “ساحة  أول ماي” ممثلة في السوق  التابع للاتحاد العام للعمال الجزائريين و اسواق   عبر كل من  الجناح الرئيسي (أ) لمعرض الصافاكس “الصنوبر البحري” و  “ساحة  تريولي” ببلدية باب الوادي والساحة المحاية للملعب البلدي ببلدية الرويبة و  الحضيرة الخاصة بالديوان الوطني المهني للخضر واللحوم بالكثبان ببلدية عين البنيان حيث جاء تنظيم هذه الاسواق من اجل تمكين المواطنين من ذوي الدخل  المحدود من اقتناء حاجياتهم باسعار معقولة عبر هذه الفضاءات التجارية  التضامنية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق