الأرشيفدوليسياسة

سلال في نيامي ليترأس أشغال الدورة ال11 للجنة المختلطة الجزائرية-النيجرية الكبرى

حل الوزير الاول عبد المالك سلال مساء أمس الاربعاء بنيامي حيث سيترأس مناصفة مع نظيره النيجري بريجي رافيني أشغال الدورة ال11 للجنة المختلطة الجزائرية-النيجرية الكبرى .

و كان في استقبال السيد سلال لدى وصوله الى مطار نيامي الوزير الاول النيجيري و عدد من أعضاء حكومته.

و يرافق  سلال في هذه الزيارة كل من وزير الشؤون المغاربية و الاتحاد الافريقي و جامعة الدول العربية عبد القادر مساهل و وزير الداخلية و الجماعات المحلية نور الدين بدوي و وزيرة البريد و تكنولوجيات الاعلام و الاتصال هدى-ايمان فرعون.

وبمناسبة هذه الدورة  سيقوم الطرفان بتقييم العلاقات الثنائية و التعاون و تحديد سبل و وسائل تفعيل هذه العلاقات بحكم نوعية العلاقات السياسية التي تربط البلدين.

كما سيشكل هذا اللقاء فرصة للتطرق إلى القضايا ذات الاهتمام المشترك لاسيما تلك المتعلقة برهانات و تحديات التنمية في المنطقة و كذا تطور الوضع الأمني في المنطقة.

وبمناسبة هذه الدورة سيتم أيضا التوقيع على عدة مذكرات تفاهم و اتفاقات تعاون تمس عدة قطاعات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق