الأرشيفوطني

خطر الاختناق راجع بنسبة 90 % إلى نقص التهوية في المنازل بالجزائر العاصمة

أكدت شركة توزيع الكهرباء و الغاز للجزائر العاصمة أن نقص التهوية و تعذر تصريف الهواء الملوث مسؤولان بنسبة  90 % عن أخطار الاختناق بالمنازل على مستوى الجزائر العاصمة.

وأوضح بيان للشركة أن “أن الاختلالات المتكررة المسجلة في تشخيص عينات التجهيزات الداخلية للغاز الخاصة بزبائننا على مستوى الجزائر العاصمة و المؤدية إلى خطورة كبيرة بالاختناق تتمثل بنسبة 90 % في نقص التهوية و تعذر التخلص من الهواء الملوث”.

كما أشار ذات البيان إلى أن “عديد الحوادث الخطيرة بالاختناق بأحادي أكسيد الكربون تسجل سنويا” إضافة إلى تسجيل مصادر أخرى عديدة للاختناق على غرار “مشكل تصريف الغاز المحترق” عندما تكون مدفأة الغاز أو مسخن ماء الحمام غير موصول بمنافذ تصريف الهواء.

وأضاف المصدر أن هناك أيضا التجهيزات غير المطابقة عندما يكون سخان ماء الحمام يقع داخل الحمام نفسه أو دورة المياه.

في هذا الصدد توصي شركة توزيع الكهرباء و الغاز للجزائر العاصمة بعدم غلق منافذ التهوية من اجل السماح بالتصريف الدائم للغازات المحترقة و التأكد من أن أجهزة التسخين مركبة بالطريقة الصحيحة.

كما تنصح الشركة بتفادي تركيب سخانات ماء الحمام و المطبخ داخل الحمام مؤكدة أن “أحادي أكسيد الكربون يعتبر غازا غير قابل للكشف بحواسنا لأنه بدون رائحة و لا لون”.

أما آخر حادث سجل بالجزائر العاصمة فقد خلف وفاة ثلاثة (3) أشخاص اختناقا حسب حصيلة نشرتها الحماية المدنية مؤخرا.

واج

مقالات ذات صلة

إغلاق