الأرشيفثقافات

وثائقيان جزائريان في منافسة مهرجان “لوميير دافريك” بفرنسا

ينافس الوثائقيان الجزائريان “ضد القوى” لمالك بن اسماعيل و”حنا برا” لكل من بهية بن الشيخ الفيقون ومريم عاشور بوعكاز في الدورة ال16 لمهرجان “لوميير دافريك” (Lumières d’Afrique) التي تعقد فعالياتها من 5 إلى 13 نوفمبر المقبل ببيزنسون (شرق فرنسا) وفقا للمنظمين.

وسيعرض “ضد القوى” (2015) و”حنا برا” (2014) في منافسة الأفلام الوثائقية الطويلة إلى جانب ثمانية أعمال إفريقية أخرى على غرار “بوكو حرام” (نيجيريا/ 2016) و”الكابيتان توماس سانكارا” (بوركينافاسو/ 2014).

وكان عمل بن اسماعيل -الذي تم عرضه في 2015 بالأيام السينمائية لبجاية في دورتها ال13- قد حاز العديد من الجوائز كان آخرها بالدورة ال27 لمهرجان “فاماك” للفيلم العربي بفرنسا.

ويتساءل من جهته عمل “حنا برا” -الذي أنتج في إطار البرنامج الأوروبي للتكوين “دوك ميد” المخصص للمنتجين من البلدان المتوسطية- حول وضعية المرأة في مجتمع جزائري “تسوده الأفكار الدينية”.

وكان هذا الفيلم قد توج في 2014 بجائزة لجنة التحكيم الخاصة بأيام الجزائر السينمائية في دورتها الرابعة.

وبالإضافة لمنافسة الأفلام الوثائقية تضم أيضا هذه التظاهرة السنوية مسابقات للأفلام الروائية الطويلة والقصيرة بالإضافة لمعرض فني حول إفريقيا.

يهدف مهرجان “Lumières d’Afrique” -الذي تأسس في 1996- إلى تعريف الجمهور المحلي بالسينما الإفريقية وفقا للمنظمين.

واج

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق