اقتصاد ومؤسساتالأرشيفوطني

شكيب خليل يخاطب الشعب من خلال فيديو على الأنترنت ويهاجم شركة توتال الفرنسية

تدخل وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل عبر صفحته على الفايسبوك في فيديو مسجل دافع فيه عن نفسه وعن إنجازاته في مجال المحروقات في الجزائر كما هاجم بطريقة مباشرة شركة طوطال الفرنسية وإتهمها بمخادعة الجزائر ومحاولة ضرب إقتصادها بل دعى إلى مقاضاتها بسبب تخليها عن حقل آهنات الذي تحصلت عليه سنة 2009 في إطار مناقصة دولية .

كما تسائل شكيب خليل عن الاستيقاظ المفاجئ لشركة طوطال الفرنسية ضد قانون الضريبة على الأرباح الاستثنائية، التي فرضتها الجزائر على الشركات الأجنبية في 2006، بعد انهيار أسعار النفط موضحا أنه بعد 10 سنوات من تطبيق هذا القانون العادل والمنصف، هناك شركات أجنبية استيقظت فجأة وطلبت تحكيما دوليا ضد تطبيق هذا القانون، لكن هذا لا يعني أن هناك خطأ في تشريعنا ولكن الخطأ في عقود تقاسم الإنتاج القديمة التي كانت مبنية على سعر نفطي مرتفع مضيفا  أن القضية نفسها عرفتها الجزائر مع شركة ريبسول في مشروع قاسي الطويل، وقد قاضتها الجزائر دوليا وفازت عليها واسترجعت منها مبلغ 1.5 مليار دولار.

كما لم يتردد شكيب خليل في الدفاع عن سياسته المنتهجة في قطاع المحروقات وخاصة تلك المثمتلة في قانون الضريبة على الأرباح الإستثنائية والتى جنت الدولة من خلالها ما يقارب ال 15 مليار دولار .

إذ ختم شكيب خليل أنه وجد من الضروري التدخل والتوضيح والإجابة على الإدعاءات الخاطئة كما وجه نداءا مباشرا للشعب الجزائري قائلا  “لقد حان الوقت لأن نطوي صفحات الماضي ونرى الأشياء بطريقة أخرى ونوجّه طاقاتنا إلى المستقبل ونتعاون لبناء اقتصاد مزدهر ومتنوع في مصلحة شبابنا، وأتمنى الصحة والرفاهية للشعب الجزائر والجزائر تستحق كل محبتنا واحترامنا وتفانينا”

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق